أخبار الفنانيناخر الاخبار

بعد 16 عامًا من عرض فيلم «فول الصين العظيم».. شاهد كيف تغير شكل «لي» بطلة الفيلم

خطفت التايلاندية «لي» قلوب المصريين جميعًا في فيلم «فول الصين العظيم»، وبالرغم من مرور أكثر من 16 عامًا على عرضه إلا أنه بقى راسخًا في عقل الجمهور المصري.

ويعد فيلم «فول الصين العظيم» أحد أكثر الأعمال الكوميدية في حياة النجم محمد هنيدي الفنية، وأحد الأعمال المتميزة في مسيرة الفنان المصري محمد هنيدي والتي تحظى بمكانة كبيرة لدى مشاهديه رغم مرور سنوات طويلة على عرضه، ومن أكثر الشخصيات التي خطفت الجمهور كانت شخصية «لي» الفتاة الصينية البسيطة.

وفاء عامر تخرج عن صمتها وتكشف حقيقة انفصالها عن زوجها (فيديو)

لن تصدق الأرقام.. التضامن تكشف عن حجم تبرعات الفنانين في «تحدي الخير»

الصينية كامالا
التايلاندية كامالا

وبالرغم من أنها كانت من المشاركات الأولى لها في فيلم غير ناطق باللغة التايلاندية، إلا أن بطلة الفيلم التايلاندية كامالا نالت إعجاب الجماهير وقت عرض الفيلم بعد أن أدت دور «لي» بطريقة عفوية وجذابة وكانت إحدى عوامل نجاح الفيلم.

الصينية كامالا
التايلاندية كامالا وأسرتها

والآن وبعد 14 عاما من عرض، يستعرض موقع «لقطات» عدة صور للفنانة التايلاندية الأوسع شهرة في مصر «لي».

الصينية كامالا وأسرتها
التايلاندية كامالا وأسرتها

ويُذكر أن الفنان محمد هنيدي نشر في وقت سابق صورة للصينية كامالا على صفحته الرسمية بموقع فيسبوك مع زوجها وابنتيها وكتب: «لي اتجوزت وخلفت»، الصورة التي نشرها هنيدي على حسابه بموقع فيسبوك وتجاوزت 6000 شير و 11 ألف لايك

الصينية كامالا وأسرتها
التايلاندية كامالا وأسرتها
الصينية كامالا
التايلاندية كامالا

تركي آل الشيخ يفسد انتقال أحمد فتحي إلى بيراميدز

هل يساعد الشلولو في العلاج من فيروس كورونا.. حقائق وأسرار عن الشلولو

لقطات

لقطات .. موقع أخباري وترفيهى شامل، يصدر عن شركة تارجت لخدمات السوشيال ميديا والإستشارات الإعلامية، يعمل الموقع على مدار 24 ساعة يوميا. في حال وجود أي استفسر أو طلب أو تود مراسلة الإدارة أو أحد المحررين بالموقع نرجو استخدام أي من وسائل الإتصال الآتية وسوف نوافيكم بالرد في أقرب وقت. مع العلم ان جميع المقالات والأخبار المنشورة في الموقع مسئول عنها محرريها فقط، وإدارة الموقع رغم سعيها للتأكد من دقة كل المعلومات المنشورة، فهي لا تتحمل أي مسئولية أدبية أو قانونية عما يتم نشره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى