عاجل

ننشر العدد النهائي لشهداء مسجد الروضة بالعريش.. العدد تجاوز الـ 300

أعلن النائب العام في بيان رسمي له منذ قليل، العدد النهائي لشهداء مسجد الروضة بالعريش ، مؤكدًا خلال بيانه بشأن القضية رقم 1 لسنة 2017 جنايات أمن دولة طوارئ بئر العبد، بأنه في تاريخ 24 نوفمبر، ورد إخطار من مديرية أمن شمال سيناء.

بأنه عند بدء إلقاء خطيب مسجد العارف بالله الكائن بقرية الروضة، بمنطقة بئر العبد بمحافظة شمال سينائ لخطبة الجمعة. فوجئ المصلوم بقيام عناصر تكفيرية يتراوح عددهم بين 25 إلى 30 عنصر ًا تكفيريًا يرفعون أعلام تنظيم الدولة الإرهابي داعش.

قاموا بالتمركز أمام باب المسجد ونوافذه البالغ عددها 12 نافذة، وهم يحملون الأسلحة الآلية والعبوات الناسفة، حيث قاموا بإطلاق الأعيرة النارية على المصليين، وفيما بعد ألقوا العبوات الناسفة داخل المسجد للتخلص من البقية.

وأشار النائب العام في بيانه، أن التكفيريين قد حضروا مستقلين في 5 سيارات دفع رباعي، حيث قاموا بإحراق السيارات الخاصة بالمصليين وعددهم 7 سيارات أيضًا، كما تعرضوا لرجال الإسعاف في طريقهم للمسجد.

وأكد النائب العام خلال بيانه، أن إجمالي عدد الضحايا في الحادث الإرهابي بمسجد الروضة بالعريش، وصل إلى 305 شهيدًا، من المصليين داخل المسجد، وبينهم 27 طفلًا، بينما يتواجد حاليًا 128 مصابًا يتلقون العلاج في عدد من مستشفيات الجمهورية بجانب مستشفى بئر العبد.

كما واوضح النائب العام، أن عدد التكفيريين كان يتراوح ما بين 25 إلى 30 عنصرًا، قاموا بإطلاق أعيرة نارية كثيفة خارج المسجدن مع أصوات انفجارات عالية تبعه دخول عدد من الأشخاص الملثمين داخل المسجد، وبشعر رأس كثيف ولحية ويحملون الأسلحة الآلية وأحدهم يحمل راية سوداء مكتوب عليها الشهادة، ويرتدون جميعهم ملابس تشبة الملابس العسكرية عبارة عن بنطال مموه وتيشيرت أسود.

وعلى الجانب الآخر، قامت جميع الكنائس الموجودة في الكرازة المرقسية للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، اليوم السبت، وعقب صلاة الظهر تحديدًا بإطلاق أجراسها تضامنًا مع شهداء مسجد الروضة بشمال سيناء.

سارة علي

سارة علي، حاصلة علة ليسانس آداب قسم الاعلام جامعة حلوان، عملت بأقسام التقارير والتحقيقات والرياضة بمواقع حريتنا، مصراوي، المواطن، وعملت كمصحح لغوي في مواقع بلدنا اليوم والمواطن، أهوى القراءة والكتابة ولعب الكرة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى