اخر الاخبارلايف

نجوم عالميين رحلوا عن العالم في 2017.. أحدهم انتحر في الحمام وآخر قتله الزهايمر

ودعنا جميعًا العام 2017 بكل ما حل من أحزان وصدمات، واستقبلنا عام جديد بكل ما سيحتويه من مفاجآت، فقد حمل العام الحالي أوجاعا وصدمات وقعت برحيل نجوم ارتبط بهم المشاهد وزينت أعمالهم قاعات السينما، وبالرغم من إيماننا جميعًا بأن الموت من سُنن الحياة، إلا أن في حالة المشاهير ونجوم الفن لكن حينما يتعلق الأمر بالمشاهير، تجد أحيانًا بعض الغموض يشوب ظروف وملابسات الوفاة.

يستعرض موقع لقطات في التقرير أبرز الفنانون العالميين الراحلين المشاهير في 2017 وما تبعه من ردود فعل لأُسر المفقودين وأصدقائهم داخل الْوَسَطُ الْفَنِّيُّ أو خارجه.

روبرت هاردي

أَقَرَّتْ بِدَوْرِهَا أسرة الفنان روبرت هاردي، في يوم الخميس الموافق الثالث من أغسطس، عن وفاة الفنان الشهير وقد تجاوز عامه الحادي والتسعين.

وكان هاردي قد مِنْ هُنَا فَقَدْ قَامَ بدور وزير السحر «كورنيلوس فودج» في أربعة من أفلام سلسلة هاري بوتر الشهيرة.

وَمِنْ خِلَالَ ذَلِكَ فَقَدْ كَانَتْ أسرته قد نشرت نعيًا، تثني فيه على حياته العظيمة وأعماله الكبيرة في خَشَبَةُ الْمُسَرَّحِ وعلى شاشة التلفاز على مدار سبعة عقود، وذكر النعي أن الفنان الأجشو الظريف واللامع والكريم دائمًا ما يفخر به كل من يعرفه ويعشق فنه.

سام شيبارد

في السابع والعشرين من يونيو، دَاهَمَ الْمَوْتُ الكاتب المسرحي والممثل والمخرج سام شيبارد، بعد صراع طويل مع التصلب العضلي الجانبي.

وكان شيبارد قد حاز جائزة بوليترز للدراما عن مسرحيته «الطفل المدفون» سنة 1979، ورُشح شيبارد لجائزة الأوسكار كأفضل ممثل لدور ثانوي عن دوره في الفيلم التاريخي «الرجال الحقيقيون» سنة 1983.

جوون فوراي

رحلت عن عالمنا الممثلة الصوتية ذات التسعة والتسعين سنة. فقد ارتقت الْفَنّانَةُ وَالنَّجْمَةُ جوون فوراي في السادس والعشرين من يويليو.

وكان لها نصيب كبير من الأصوات وراء العديد من الشخصيات الكرتونية الشهيرة. ومن بين الشخصيات التي مِنْ خِلَالَ ذَلِكَ فَقَدْ كَانَتْ فوراي من يقف ورائها: «روكي السنجاب المُحلِق» في فيلم «مغامرات روكي وبولوينكل» وجراني وهازل الساحرة في «لوني تيونز» والعمة «ماي» في فيلم «الرجل العنكبوت وأصدقاؤه المذهلون».

تشستر بنينجتون

أَكَّد بِدَوْرَة طب لوس أنجلوس الشرعي لصحيفة «يو إس الأسبوعية» أن الْمُغْنِي الأساسي لفرقة «لينكن بارك» وُجد طريحًا في العشرين من حُزَيرَانُ.

ويشتهر الفنان، الذي اِسْتَطْرَدَ بِدَوْرِهِ عامه الأول في عقده الرابع، بأغنيات «نامب» و«في النهاية» و«كراولينج» مع فرقته «لينكن بارك».

وتصادف وفاة تشستر الذكرى الثالثة والخمسين لميلاد صديقه الْمُتَوَفِّي «كريس كورنيل».

مارتن لانداو

رحل الفنان الحائز على جائزة الأوسكار في الخامس عشر من شهر حُزَيرَانُ، في مركز جامعة كاليفورنيا الطبي «UCLA»، عن عمر يناهز الثامنة والتسعين. وَمِنْ خِلَالَ ذَلِكَ فَقَدْ كَانَتْ وفاته نتيجة لمضاعفات غير متوقعة.

نيلسن إيليس

رحل «إيليس»، ممثل دور «لافاييت رينولدز» في فيلمه «الدم الحقيقي». وكان عند وفاته في عامه التاسع والثلاثين، نتيجة مضاعفات لأزمة قلبية.

وتَحَدَّثْتَ بُدورُهَا المنتجة «أيميلي جيرسون سينس» في نعيها له في صحيفة «يو إس الأسبوعية» إن «إيليس» لم يكن فنانًا موهوبًا وحسب، فقد كان شخصا مميزا للغاية يملك روحًا طيبة ورقيقة.

ستيفي ريان

رحلت «ستيفي» نجمة يوتيوب في الأول من حُزَيرَانُ، حيث مِنْ خِلَالَ ذَلِكَ فَقَدْ كَانَتْ في الثالثة والثلاثين من عمرها. وحسب تصريح مكتب قاضي مقاطعة لوس أنجلوس، فقد مِنْ خِلَالَ ذَلِكَ فَقَدْ كَانَتْ وفاتها بالانتحار شنقًا.

وبرزت الْفَنّانَةُ وَالنَّجْمَةُ كذلك في سلسلتها الرسومية الكوميدية «VH1»، حيث انتحلت شخصيات بعض المشاهير مثل جاستن بيبر، وآيمي واينهاوس، وليدي جاجا.

آدم ويست

دَاهَمَ الْمَوْتُ مؤدي دور «الرجل الخفاش» في التاسع من تَمُّوزُ عن عمر يناهز الثامنة والثمانين. وَمِنْ خِلَالَ ذَلِكَ فَقَدْ كَانَتْ وفاته عقب صراع لم يمكث طويلًا مع سرطان الدم «اللوكيميا».

واشتهر بدوره في سلسلة «الرجل الخارق» من إنتاج «دي سي كومكس» في التسعينيات، وأدى أدم ويست لاحقًا التمثيل الصوتي لشخص عمدة كوهوج «السيد آدم ويست» في فيلم «فاميلي جاي».

كريس كورنيل

وقد دَاهَمَ الْمَوْتُ المغني الأساسي – ذو الاثنين والخمسين عاما – في السابع عشر من أيَّارُ، عقب أداء عرض بيعت له تذاكر مع فرقته في ديترويت.

وتَحَدُّثُ بِدَوْرَةِ متحدث باسم الشرطة في ديترويت لجريدة «يو إس الأسبوعية» إن صديق العائلة كان قد وجد كورنيل قتيلًا في حمام غرفته في فندق إم جي إم جراند. وَمِنْ خِلَالَ ذَلِكَ فَقَدْ كَانَتْ وفاته نتيجة الانتحار شنقا.

وقد أصدرت قَرِينَتُهُ فيكي كورنيل تصريحًا في 19 أيَّارُ تزعم فيه أن وصفة مخدر الأتيفان قد لعب دورا في وفاة زوجها.

ستيفن فورست

توُفيّ ممثل فيلم «بيت الحيوانات» عن عمر يناهز الثالثة والستين. ونتجت وفاته عن مضاعفات لمرض السكري في 16 يوليو.

روجر سميث

ممثل فيلم 77 سانست ستريب، الذي وافته المنية في سن 84 في 4 يوليو بعد معركة طويلة مع «وهن العضلات العصبي»، كان قد لعب دور المخبر «جيف سبنسر» في سلسلة «آي بي سي» بين عامي 1958 و1963، ولكنه توقف عن العمل في وقت لاحق لإدارة شؤون قَرِينَتُهُ الثانية آن مارغريت.

روبرت ويلسون

روبرت ويلسون

في الخامس من أيَّارُ، رحل الرائد المُذِيعُ روبرت ويلسون، والد كل من الفنانين أوين ولووك ويلسون، وأكد ابنه لووك –ذو الخامسة والأربعين عاما – لصحيفة «دالاس مورنينغ نيوز» إن والده كان يصارع مرض الزهايمر.

كان روبرت مديرًا لمحطة «كيرا تي في» التليفزيونية في دالاس، وأعطى من خلالها المذيع الشهير «جيم ليهير» الفرصة للظهور على شاشة التلفاز.

إيرين موران

إيرين موران
إيرين موران

وقد عثر على نجمه فيلم «الأيام السعيدة» متوفاة في منزلها بمقاطعة هاريسون، إنديان، في الثاني والعشرين من أبريل. مِنْ خِلَالَ ذَلِكَ فَقَدْ كَانَتْ إيرين تبلغ من العمر 56.

وقد أدرجت أسباب وفاتها كمضاعفات من السرطان «في مرحلته الرابعة». حازت موران النجومية عقب دورها «جوني كانينغهام» في المسلسل الكوميدي الأيام السعيدة الذي شاركت فيه في السبعينيات. ثم تألقت في بطولة مسلسل «جوني لافز تشاتشي»، والذي تربطه علاقة بشخصيتها بمسلسل أيام سعيدة.

إيمانويل ريفا

إيمانويل ريفا
إيمانويل ريفا

تُوفيت الممثلة الفرنسية الشهيرة في باريس في سن 89 في السابع والعشرين من يناير، بعد صراع مع السرطان. مِنْ خِلَالَ ذَلِكَ فَقَدْ كَانَتْ لها البطولة في فيلم الحب 2012، و«هيروشيما مون آمور» سنة 1959.

جون هيرت

جون هيرت
جون هيرت

الممثل البريطاني جون هيرت، وافته المنية في سن 77 في 27 يناير. وكان قد أَقَرَّ بِدَوْرِهَ سابقا في يوليو 2015 أنه تم تشخيصه بسرطان البنكرياس.
ورشح هيرت، الذي شارك في «إلين» و«هاري بوتر»، لاثنين من جوائز الأوسكار أَثْنَاءَ حياته المهنية لدوره في «الرجل الفيل» و«قطار منتصف الليل».

أحمد عز الدين

صحفى مصرى عملت بالعديد بالمواقع والصحف المصرية والعربية ، بحب الكتابه وعمري ما اعتبرت انه مجرد شغلانه بتقبض عليها فلوس اخر الشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى