اخر الاخبار

أول رد مصري بعد الاعتداء على شاب في الكويت.. وهذا مصير الجاني

بعد ساعات من انتشار مقطع فيديو يرصد لحظة الاعتداء على مواطن مصري في الكويت، أعلنت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج توجهها إلى الكويت للاطمئنان على الشاب المصري الذي تعرض للاعتداء من قبل مواطن كويتي، الخميس 7ديسمبر.

ووفقًا لما ذكرته الوزارة في بيان لها فإن فور إطلاع «مكرم» على فيديو الاعتداء على الشاب المصري وحيد محمود الرفاعي حسن، من محافظة الإسكندرية، ويعمل بإحدى المتاجر بالكويت، تواصلت مع السفير طارق القوني سفير مصر بدولة الكويت الشقيقة، والسفير محمد صالح الذويخ سفير الكويت بمصر لمتابعة حادث الاعتداء.

وأعربت السفيرة نبيلة مكرم عن أسفها لوقوع مثل هذه الحوادث الفردية ضد المصريين، مؤكدة أنها لن تؤثر على طبيعة العلاقات الطيبة بين الشعبين المصري والكويتي، مشيرة إلى وجود الآلاف من المصريين العاملين بالكويت يتمتعون بعلاقات طيبة في بلدهم الثاني.

واطمأنت مكرم خلال اتصال هاتفي بسفير مصر بالكويت على حالة الشاب المصري وحيد محمود، وأكدت بأن وزارة الهجرة تتابع عن كثب وقائع الحادث مع السلطات الكويتية التي بدورها تجرى حاليا البحث عن الجاني وتقديمه للمحاكمة في أسرع وقت، كما أشارت أن الوزارة تعمل على جمع كافة المعلومات اللازمة عن الحادث لضمان وحفظ حق المواطن المصري.
وأكد السفير طارق القوني لوزيرة الهجرة بأن السفارة تتابع الحادث منذ وقوعه لحظة بلحظة، وكانت هناك زيارة فورية للشاب المصري المصاب في المستشفى فجر اليوم من قبل أعضاء البعثة المصرية للاطمئنان على حالته التي تعتبر مستقرة إلى حد بعيد، وسيقوم السفير بزيارته اليوم وتم التأكيد له على متابعة الموضوع مع السلطات الكويتية التي أرسلت محققين لموقع الحادث وتم القبض على الجاني.

وأعرب السفير الكويتي بالقاهرة عن حزنه لوقوع مثل هذه الحوادث الفردية، مؤكدا أن السلطات الكويتية تعمل بكل جد للقبض على الجاني وتقديمه للمحاكمة لنيل جزاءه، وصرح بأن العلاقات بين الشعبين المصري والكويتي طيبة وممتدة ولن تؤثر عليها مثل هذه الوقائع الفردية.

كما أكد على توفير كافة المعلومات الخاصة بالحادث لوزارة الهجرة لمساعدتها في التحرك تجاه حفظ حق الشاب المصري المعتدى عليه.

 

أحمد عز الدين

صحفى مصرى عملت بالعديد بالمواقع والصحف المصرية والعربية ، بحب الكتابه وعمري ما اعتبرت انه مجرد شغلانه بتقبض عليها فلوس اخر الشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى